عربي ودولي

الحزب الحاكم بزيمبابوي يكشف مصير زوجة موجابي

الملف الاخباري – كشف مسؤول بالحزب الحاكم في زيمبابوي، (زانو بي إف) عن مصير زوجة الرئيس روبرت موغابي، الذي ترددت أنباء عن مصادر مطلعة أنه وافق على التنحي عن منصبه قبل قليل.
قال مسؤول في حزب «زانو» الحاكم في زيمبابوي، إن «غريس» زوجة الرئيس المستقيل، ستحاكم إلى جانب عدد آخر من المسؤولين بتهمة نشر الكراهية وتعزيز الانقسام والاضطلاع بأدوار وسلطات لم تخوّل إليها، كما تم إبعادها كرئيسة لرابطة السيدات.

وفى اجتماع اللجنة المركزية للحزب، قال أوبيرت مبوفو وزير الشؤون الداخلية، أن السيدة موجابى ستحاسب على اتخاذها «ميزة» الزعيم، واستغلالها وزملائها المقربين حالة الرئيس الضعيفة وإساءة استغلال موارد البلاد، وفقا لصحيفة «إندبندنت».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق