منوعات

منتدى سحم الثقافي ينظم امسية شعرية بعنوان ” فلسطين في القلب” 

الملف الاخباري _ بلال الشبول
وقالت ولم نرها، يازين مسكنها، بالقلب سكنت، لتنزف دما من الحب ، في مقلة سكنت لتفيض مع الدمع شوقا وتحنانا، فلسطين بالقلب ،فلسطين بالمقل ، روح والروح لاتمت ، سحم الكفارات ثغر يعربي اسلامي ، من هنا مرت جيوش الفتح الاسلامي جيوش محمد واجتثوا مملكة العجم … هكذا قال مقدم الامسية الدكتور الشاعر علي طوالبة في الامسية الشعرية التي نظمها منتدى سحم الكفارات بالتعاون مع بلدية الشعلة ومديرية ثقافة اربد في منطقة الشعلة وعلى مقربة من موقعة اليرموك والجولان السوري وشمال فلسطين مساء امس بمشاركة الشعراء: الدكتور محمود الشلبي والدكتور خالد مياس واحمد طناش والفنان محمد القطري .
 استهل الدكتور محمود الشلبي الامسية التي حضرها جمهور كبير من محبي الشعر والثقافة، بقراءة باقة من قصائدة التي عاينت احداث الامة وفلسطين خصوصا ، فقرأ قصيدة “لوعة الصمت” لوني تغير ” هذا الفتى، “.
 ومن قصيدة “لوعة الصمت”قرأ:  “ليس يرضى بصمتنا الاحرار / ضاعت القدس واستبيحت ديار / كل عين تفجر الحزن فيها / هي شكوى في بوحها انذار / كلما لاح للحقيقة طيف / أعدموه ،وغضت الأبصار / يافلسطين فرخ الذل فينا / هل سترضى بذلنا الأعذار / ياهديل الحمام فوق قباب / ثقب الصخر نوحك المحتار /والنداء الخفي حلم تنادى / في شباب وقرحهم قيثار”.
من جانبه قرأ الشاعر الدكتور خالد مياس من قصائدة التي استحضر فيها احوال من رحلوا والذات، وقرأ قصيدة ” للمسجد رب يحميه ” ومنها: “للمسجد رب يحميه  من ظلم وبطش اعاديه /هل عاد الاشرم منتقما ليعيث فسادا يبغيه / أم قام الاعور دجالا يدعي للكفر بباريه / بسمات الامة قد سكنت / والليل تزيد دياجيه / والنور يلف دفاتره / ماعاد الشعر يحاكيه / والناي تلاشت تغمته / أستار العتمة تخفيه” .وقرا قصيدة بعنوان رثاء سميح القاسم ومن قصائدة الوجدانية .
واختتم القراءات الشعرية  الشاعر احمد طناش قصيدة”العيسوية” استحضر فيها الموروث الديني واسقطه على الواقع الذي نعيش  يقول:” مَروا بهِ مُذْ قَرَّبوهُ نَجيَّا نُورًا ، يكادُ، ولَمْ يَكنْ جِنْيَّا /
الطينُ كُنْهُ بَريقهِ فاستَبْشِرو /هذا الذي، كَيْفَ استَوى إِنْسيَّا؟
خَلعوا سُكُونَ الليلِ بُكْرَةَ أدْركوا /وتَجَمَّعُوا حَولَ الصَّبي عَشيَّا
نَادى وقَدْ سَمِعَ النَّخيلُ نِدَاءَهُ /هُزِّيهِ جِذْعًا يَسْتَحيلُ جَنِيَّا
مَهْلًا، هُنا نَادَوا، هُناكَ تَجَمَّعوا/ وهُنا تَكَلَّمَ، فَاسْمَعوهُ مَليَّا
لا تَحْزَني قَدْ ثَمَّ أَمْرٌ أَيْنَعَتْ / أَزْهَارُهُ وكَذا دَعا زَكريَّا “
 .وكان قد شارك الفنان محمد القطري بعزف على الة العود مقدما بعض الوصلات الغنائية :” مفتاحي بعده بالإيد : كلمات الشاعرة سامية حمارشة (العنود)/ جنين، لحن تراثي مطور “
في لُغَتي امرأةٌ : كلمات الشاعر خالد فحل/ رام الله، ألحان محمد القطري . وفي نهاية الامسية كرم رئيس بلدية الشعلة المهندس خالد الطوالبة التاجر عبدالله العمري ابو الحكم للفتته الكريمه بتنازله بمبلغ تسعون الفا للمتعثرين في السداد .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق