مقالات مختاره

رواء أبو غنيم تكتب : بريزات قائد العمل الريادي

الملف الاخباري : كثيرون أولئك الذين يتحدثون عن مخططاتهم، ثم إذا حضر الواقع لم ترَ مما أثاروا فيه الخطابات شيئًا، لكن الأمجاد لأولئك الذين عملوا في صمت، بعزم الرجال الشجعان، وحكمة الشيوخ العارفين

الدكتور فارس بريزات معالي وزير الشباب الذي وقف إلى جانب الشباب ليسمع منهم، ويصغي إلى آمالهم، ويمهد لهم طريق المستقبل الذي ينشدوه

لقد أمكن بريزات أسس الأعمال التطوعية والريادية، ففتح ملتقيات المتطوعين والرواد أصحاب التميز ليلقوا بأعمالهم في ميدان الواقع، ويرسوا غرائس مستقبل الأردن الزاهر
لطالما تحدث بريزات عن الوضع الاقتصادي في الأردن، وأبواب الاستثمار ومداخلها، وقدم نماذج وخبرات وطرق عملية للوصول إليها، فلم يتوانى عن تيسير سبل التدريب والتعليم واكتساب المهارات بالكثير من الطرق، النظرية منها من خلال موقع وزارة الشباب، والعملية من خلال العمل في ميادين الريادة والتطوع

قد يغفل البعض عن أهمية التطوع وابتكار الأعمال الريادية ظناً منهم أنها لا تكفي لإطعامهم لقمة العيش، لكن الحصيف من ساهم وبادر، وغرس في مجتمعه قيم الخير والعطاء، ثم أدرك ما يحتاجه بالفعل، هو ووطنه، فتعرف الموارد والإمكانات والطرق الموصلة إليها، وصار يداً مساهمة في الخير، كافة عن الشر، بعيدة عن التذمر من سوء الأوضاع والفقر والبطالة، قريبة من الإنجاز والتغيير والتأثير الإيجابي

شكراً بريزات لأنك علمتنا كيف نقود أنفسنا نحو التميز، ونصنع الفرص بأيدينا ولا ننتظرها من أحد، شكراً لأنك تلهمنا في التقدم والاجتهاد والسعي
رواء أبو غنيم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق