مقالات مختاره

لا حكومة جديدة ولا حل لمجلس النواب ومجلس يسلم مجلس … محمد الزعبي

لا حكومة جديدة ولا حل لمجلس النواب ومجلس يسلم مجلس ..

محمد علي الزعبي

ما يدور وما يشاهد ويسمع من خطبات جلالة الملك وحواراته في جميع اللقاءات مع كل أطياف المجتمع الأردني ورؤيته الثاقبة وإلارشادات اليومية للحكومة عن بناء منظومه جديدة للاقتصاد الوطني والخطط والاستراتيجيات المستقبلية ورؤية جلالة الملك للإنجازات الحكومية التى يسعى إليها دولة الرئيس الدكتور عمر الرزاز من خلال برنامجه النهضوي والإنتاجي الذى يتماشى مع حياة المواطنيين ويقنن من النفقات الرأسمالية والسعى إلى إليه عمل مشتركة بين جميع مكونات المجتمع ، والتى تلبي احتياجات وتطلعات الشعب الأردني إلى حياة مثلى ، تنسمج مع واقع السياسة الاقتصادية التى تواجه المواطن الأردني بعد جائحة كورونا ، والتوازن بين الإنفاق الحكومي والمديونية ، والمساهمات الحكومية والخطة الاقتصادية في إنعاش مسار النهج الاقتصادي الذى تتبناه الحكومة ، واستمرارية الدعم المالي والمعنوي للمواطن ، تلك المؤشرات والإشارات النهضوية التى تتبنى الفكر الهاشمي ورؤيته في تأسيس خارطة اقتصادية وسياسية لحل كل المعضلات التى تواجه الاقتصاد بعد جائحة كورونا .
أن العمق الصحي والإنساني والفكر العميق للخطط الاقتصادية لدولة الرئيس ، كل تلك المؤشرات تدل وتبرهن على استمرارية حكومة الدكتور عمر الرزاز مع إجراء بعض التعديل الوزاري ودمج بعض المؤسسات والهيئات الحكومية وبعض الوزارات ، من ضمن الخطة التى يرسمها دولة رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز مع استمرارية مجلس النواب ومجلس يسلم مجلس .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق