مقالات مختاره

صالح المراونه: ردا على نايف الطوره

صالح المراونه: ردا على نايف الطور

هناك من لا يمانع في ببع شرفه… ولكن قد يصطدم بعدم وجود سمسار.. فينتهي الأمر بأن يقوم بتأجيره بعقد ينتهي بالتمليك..فيفقد أغلى شيء.

وهذا هو انت يا نايف… تعزف وتلحن أسوأ مقامات الموسيقى… ونعتب على بعضنا لأنه أوجد لك بيئه كبيئتك.

يخرج نايف السمسار الخاين لوطنه ليطل علينا وينعت أمننا واجهزتنا بالشرف… ويشير إليهم بتعامل أحد نشامى قواتنا بالضرب والعنف الجسدي لإحدى النساء… ويحاول تجييش الرأي العام ضد قواتنا الأمنيه التي ما اعتدنا عليها إلا توزيع الورود والماء على كل من يحاول التعبير بكل القضايا..

ان كنت ممن باع نفسه فهذا لم يخرج عن المألوف بل وستجد من يشتريك بثمن حقير .. أما اعتقادك أنك ستجد من يستقبلك بالورد على حساب الوطن فخسئت فأنت ليس اكثر من قطروز مال تبيع اي شي وكل شي من أجله.

اما عزيزي المتابع فاضع أمامكم رأي صاحبة الشأن التي تعترف وتنكر ما ذهب إليه نايف لتجييش من رخص ثمنهم ضد وطنهم.. وهي تقر انها لم يتم ضربها.. لم تتم اهانتها.. لم يتم شد وجر معها .. لم يتم إلا ما هو المنطق وهي تضع التعليق لمن يسيء للاجهزه الامنيه لتقول لهم انهم شرفنا وابنائنا واخواننا وما يقول الطوره ما هو دفاع عن شرف وحرمة النساء الاردنيات إنما سكين مسموم يضعه بهذه الأرض والتراب الذي استقبلته قبل عام رغم وقاحته ضد وطنه وغادر بسلام دون قيد ولكن لان المال أغلى عند من رخص ثمنه ما زال كما كان.

اما الأخت التي تطرق لها نايف وزمره رخيصه من بعض الصفحات فنقول لكم ها هي من أردتم الدفاع عنها دون أدنى معرفه عما حصل.. فقط لأنكم اصبحتم تستغلون من فئه مخطئه بحق نفسها وحق بلدها.. ها هي ردودها التي تنكر ما تذهبون إليه لتضعكم بموقف محرج ومخزي كما هو نايف.

عموما لنا تجربه مع الأمن عندما استقبلنا نحن وقت كنا نبدي ارآئنا بأي اعتصام بالورد والماء… وأولهم نايف الخسيس.

حفظ الله الاردن وقيادته.. حفظ شعبه… وحفظ أصحاب الهمه #الأجهزه الامنيه الساهره #والمرابطه..

للعلم… من يحب بلده ويريد المحافظه عليه الواجب يطلب منا رفع البوست.. هذا واجب وطني..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق